الأربعاء، 19 أكتوبر، 2011

الإفراج عن المدير السابق لـ"بروكابيك" أحمد ولد خطري

تم ليلة البارحة الافراج عن المدير السابق لـ"بروكابيك" احمد ولد خطري، بعد الحكم الصادر في حقه من طرف المحكمة الجنائية في نواكشوط مساء أمس، والقاضي بسجنه سنتين نافذتين، قضاهما في السجن.
تجدر الإشارة إلى أن البلاد شهدت الأشهر الماضية، سلسلة مظاهرات احتجاجيات في العديد من المناطق، تطالب بالإفراج عن ولد خطري، والذي أعيدت محاكمته يوم أمس من طرف المحكمة الجنائية، لتصدر حكمها في الملف.
البداية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق