السبت، 29 أكتوبر، 2011

في مدرسة في مدينة تجكجة معلم يعذب تلاميذته بدون شفغة( مرفق بصور)


آثار التعذيب على جسد طفل في احدى مدارس تجكجة 2011
تجكجة - (لبجاوي نيوز):تعيش مدينة تجكجة نهاية هذا السبوع على وقع شكوى جماعية مقدمة ضد أحد
معلمي المدرسة رقم 7 الذي يتهمه أولياء التلاميذ بممارسة التعذيب الجسدي
على أطفالهم داخل القسم و ظهرت القضية عندما رجع التلاميذ من الدوام
المدرسي عشية الخميس الماضي و لاحظ ذووهم آثار الضرب المبرح على اجسادهم
و شكلوا لجنة لمتابعة القضية و التقت هذه اللجنة بمير المدرسة المذكورة
الذي ابدى اندهاشه و أسفه لما وقع و وعد...
بمتابعة الأمر على أعلى
المستويات الا أن ذوو التلاميذ اشتكوا لمفوضية المدينة التي حررت وثيقة
تأمر من خلالها الطبيب الرئيس في المستشفى بمعاينة المتضررين و فتحت بعد
ذلك ملف تحقيق في القضية التي يقول ذوو التلاميذ من من التقيناهم ان هذا
المعلم متعود على هكذا ضرب ففي المضية يقولون فعل نفس الشيئ و أردنا
مقاضاته قانونيا الا أن تدخل أحد مفتشي التعليم جعلنا نتنازل عن الشكوى
في مقابل عدم تكرار هذا العمل الاجرامي الذي يمارس ضد اطفال ذكور و ايناث
لم يبلغوا سن 11 و املنا كبير في رفع القضية الى اعلى المستويات ليكون
هذا المعلم عبرة لأمثاله من من  يساهمون  بهكذا ببطش في كره الأبناء
للمدرسة و توقيف دراسة الكثير منهم.

     صور تبين فظاعة الضرب التي تلقاها الطفل على يد من كان يفترض أن يعلمه



هناك تعليق واحد: