الأربعاء، 12 أكتوبر، 2011

الشبيه ولد الشيخ ماءالعينين: "أنا مع الشيعة، وبعض الحركات الاسلامية انكشف زيفها"

قال رئيس حزب الجبهة الشعبية، الشبيه ولد الشيخ ماءلعينين، انه "مع الشيعة في حب آل البيت، ومعهم في المقاومة، ومعهم في صف واحد ضد الوهابية"، في إشارة منه إلى ما أشيع عن اعتناقه المذهب الشيعي.
وأردف الشبيه يقول، خلال مؤتمر صحفي عقده أمس الثلاثاء بمدينة انواذيبو: "لا يمكن لأية جهة أن ترغمني على حب الوهابية".
وألمح الشبيه إلى بعض الحركات الاسلامية، قائلا بأنها "تمنح نفسها حق تكفير من تشاء"، وأنها "تتحالف مع أمريكا لتغيير بعض الأنظمة"، وأن ما أسماه "زيفها وكذبها... انكشف".
وفي معرض آخر، قال الشبيه ان "الثروة الموريتانية يتم تركيزها بشكل يفوق نسبة 72% في أيدي جماعة لا تتجاوز نسبتها 1%، بينما تتقاسم نسبة 99% النسبة المتبقية".
وانتقد الشبيه معاملة مكاتب الإحصاء للمواطنين، معتبرا انها "تمت على أساس اللون والتشكيك في وطنية بعض المكونات، وكلها أمور غير مقبولة" على حد تعبيره.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق