الخميس، 17 نوفمبر، 2011

لائحة طالبي رخص الإذاعات و التلفزيونات المستقلة في موريتانيا

خلال حفل أقامته في مقرها اليوم في بمناسبة فتح العروض المترشحة من طرف للحصول على تراخيص لقنوات إذاعية وتلفزيونية مستقلة

قال هيبتنا ولد سيدي هيبة رئيس السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية، أن: "الترخيص لمحطات إذاعية وتلفزيونية خاصة في البلد يعتبر حدثا يتوقعه الرأي العام الوطني، وسيفتح آفاقا جديدة، كما أنه سيكون محفزا لوسائل الإعلام العمومية من أجل أن تحسن من أدائها من خلال سعيها لأن تكون منافسا قويا لهذه المحطات الجديدة". مشيرا إلى أن: "المجال سيفتح في مرحلة لاحقة للترخيص لعدد من وسائل الإعلام الجمعوية". وقد جاءت...
كلمة ولد سيدي هيبه خلال حفل نظمته السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية مساء اليوم، من أجل فتح ملفات العروض التي قدمت إليها والخاصة بطلب الحصول على رخص لفتح محطات إذاعية وتلفزيونية، وذلك بحضور ممثل عن كل ملف من ملفات طلب الترخيص، التي عرضت وتم النداء بأسماء الإذاعات والتلفزيونات التي تسعى للترخيص. وبلغ عدد ملفات طلب الترخيص لمحطات إذاعية وتلفزيونية خصوصية 23 ملفا ما بين طلب الحصول على فتح محطة إذاعية،أو تلفزيونية، أوهما معا.
وتتنافس ملفات طلب الترخيص هذه على 10 رخص تعتبر هي الدفعة الأولى التي قررت السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية تقديمها في الوقت الحاضر،موزعة بالتناصف بين المحطات الإذاعية والتلفزيونية.

الإذاعات

1-العلم محمد محمود ولد بكار

2-صوت الوطن محمد الحافظ (مجموعة السراج)

3-راديو كونبي لبات ولد أيتاه

4-(ي ن ت م) ماء العينين ولد خالد

5-رمال محمد عبدالله ولد ممين

6-نواكشوط شيخنا ولد النني

7-نسيم محمد يحظيه ولد المختار الحسن

8- صحراء ميديا محمد عبدالله ولد محمدي

9-ميديا فورس الشيخ البكاي

10-التنوير ولد مولاي اعل

11- الهيئة الموريتانية للصحافة عباس غربال

12-موريتانيد (ف م) أحمد باب ولد اعلاتي

13-كاس اتاي موسى جابي

14- الفتح توب تكنولوجي

15- جام جام كان حاميدو بابا

16-الساحل الناه ولد عثمان

17-راديو دنيا

التلفزات

1-موري فيزيوه اباه ولد السالك

2-(ي ن ت م) ماء العينين ولد خالد

3- شنقيط الإعلامية احد ولد محمد الأمين

4-الوطنية باباه سيد عبدالله

5-صحراء ميديا عبد الله محمدي

6-ميديا فيزيوه عباس غربال

7-الفتح توب تكنولوجي

8-جام جام كان حاميدو بابا

9- دافا منتات منت لمرابط
لبجاوي نيوز+ وكالات:
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق