الثلاثاء، 3 أبريل، 2012

حمدا ولد التاه : "ليس لدينا فقه السكوت" ولد محمد الامين : "الكلام المسلح خطر على دماء المسلمين وأموالهم وأعراضهم"

قال الفقيه الموريتاني حمدا ولد التاه في حديث مع التلفزيون الرسمي ليلة الجمعة إنه "يتعين على طلابنا أو المنتسبين للإسلام الذين يتكلمون في السلطة أن يدرسوا فقه السلطة فهم لا يعرفونه" ، مضيفا أن الكلام في فقه السلطة هو من باب فرض الكفاية استنادا إلى فقه الحسبة من أجل تغيير منكر أو أمر بمعروف بشرط الإجماع مع وجود نص واضح وإلا يتعين السكوت، محذرا من خطر الوقوع في شر أكبر لدى إثارة أمر حتى لو تتوفر فيه شروط الإجماع ...

وقال محمد فاضل ولد محمد الامين في ذات البرنامج إن المشكلة ليست في الاختلاف في الرأي وإنما في تسليح الكلام حيث أن الكلام المسلح يشكل "خطرا على دماء المسلمين وأموالهم وأعراضهم". مضيفا أن السلطة عملة لها وجهان لكن الناس منقسمون إلى فريقين أحدهما "لا يرى للسلطة شرا إطلاقا ولا خطأ ولا تقصيرا"، والآخر لا يرى لها "خيرا قط، ولا حسنة واحدة طيلة عمرها".
إضغط على الرابط لمشاهدة الفديو:

حمدا ولد التاه : "ليس لدينا فقه السكوت"

ولد محمد الامين : "الكلام المسلح خطر على دماء المسلمين وأموالهم وأعراضهم"

صحفي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق