الأحد، 10 نوفمبر، 2013

تجكجة:الإعلان عن صفقة بين حزب الحراك و حزب التشاور

مرشحي الحزبين خلال المهرجان
أطلق حزب الحراك الشبابي حملته على مستوى تجكجة ليلة البارحة متأخرا يوما عن منافسيه من باقي الأحزاب و بهذه المناسبة نظم الحزب سهرة في مقره بحي العرقوب الغربي ترأسها منسق الحزب و مرشحه لبلدية عاصمة ولاية تكانت السيد محمد الأمين ولد أحمد شين الذي أوضح في كلمته الإفتتاحية أهمية تجكجة بالنسبة لحزبه كما يقول...
مستعرضا الآمال الجسام التي يعلقها الحزب على الكوكبة الخيرة من شباب المدينة التي يقدمها الحزب للفوز بمنصب العمدة و إحداث التغيير المنشود. و واصل المترشح عرض برنامجه على الحضور مركزا على تدهور الحالة الصحية و نقص الماء الشروب في تجكجة و تعهد في حالة نجاحه بتوفير الخدمات اللازمة للساكنة. و بعد ذلك توالى الخطاباء على المنصة مادحين حزبهم و ناقدين للحالة الاجتماعية المزرية كما يقولون. و خلال هذا المهرجان أعلن عن أول إتفاق سياسي في هذه الحملة الإنتخابية بين حزبين و تقدم منسقي حزب الحراك و حزب التشاور الديموقراطي محمد محمود ولد مولاي الزين و اعلنا للحضور عن خطة للتعاون ابرمت بين الحزبين يدعم خلالها كل منهما الآخر في معركته الإنتخابية.حيث ينافس الحراك في السباق للبلدية في حين يصارع التشاور في النيابيات المحلية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق