الخميس، 31 يناير، 2013

العروض السياحية في مهرجان تيشيت


سياح رفقة السيدالنمود في تيشت
شكل مهرجان المدن القديمة فرصة للفاعلين في مجال السياحة للتلاقي و البحث عن شركاء في مجالاتهم لتوسيع و تطوير العطاء السياحي لجهاتهم و مؤسساتهم المتأثرة من ركود السياحة في البلد
و لإلقاء الضوء على هذا المجال زارت مراسلون خيمة جمعية مرشدي الصحراء   حيث ينتصب رئيييسها متحديا العواصف الرملية شارحا لهذا و مجيبا لذاك حول الدور الذي تلعبه الجمعية التي تأخذ...
من الدفاع عن المرشدين و عن السياحة في البلاد عنوانا لذلك
و يقول   النمود ولد محمد محمود أن هدف جمعيته الأساسسي هو التعريف بموريتانيا وتراثها و ذلك من خلال طرق متنوعة اهمها مشاركة  الجمعية في العديد من التظاهرات  الثقافية والسياحية على المستوين المحلي والدولي و  خاصة خلال الأيام الموريتانية في باريس السنة الماضية حيث قدمت الجمعية عروضا متعددة تظهر مدى الظلم الذي تعرضت له الوجهة الوريتانية عقب تصنيف البلد ضممن لائحة اوروبية حمراء لا يجوز للمواطن الأوروبي التوجه اليها.
عروض سياحية داخل المهرجان
و يضيف الناشط في مجال السياحة  أنه و زملائه في الجمعية يتأسفون كثيرا لهذا الصنيف الباطش الذي أثر بشكل كبير على البلد وخاصة على ولايات الشمال التي يستفيد اقتصادها كثيرا من السياحة و في رسالة وجهها إلى الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند اوضح السيد النمود أن الفاعلين السياحيين في  البلد تأثروا كثيرا من تصنيف حكومة ساركوزي لموريتانيا و اعتبارها منطقة خطيرة يجب الإبتعاد عنها   ما أمكن و هذا ليس بصحيح لأن البلد آمن و ما مهرجان تيشيت إلا أبسط الأمثلة على ذلك
و جميعة مرشدي الصحراء هيئة عربية افريقية تأسست سنة 2010 و تدافع عن المرشدين و تعمل على تطوير السياحة في الدول العربية و الإفريقية خاصة دول الساحل والصحراء يذكر أنه خلال تجوالنا   في أجنحة المهرجان التقينا بسياح غربيين ثلاث فرنسية وسويسريين أعربوا لمراسلون عن سرورهم بزيارة تيشيت المدينة الجوهرة وحملونا رسالة مصورة إلى المواطنين الأوروبيين المهتمين بالأسفار مفادها أن البلد آمن و  كرم أهله لا يضاهى.
 هذا ويختتم فعاليت المهرجان هذا المساء حيث سيكرم الفائزون في المسابقات الثقافية كما علمت مراسلون أن هناك هدايا تشجيعية لبعض المشاركين من غير المدعوين كبعض المداحه و السائق الذي شق الصحراء على متن سيارة صغيرة من نوع تويوتا كارينا أذهل وجودها في تيشت السكان المحليين.
تيشيت ـ باباه ولد عابدين
مراسلون         

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق